أخبار الآن | بيروت -لبنان (وكالات)

قال الرئيس اللبناني ميشال عون خلال اجتماع المجلس الاعلى للدفاع أن حريق مرفأ بيروت قد يكون عملا تخريبيا مقصودا او نتيجة خطأ تقني او جهل او إهمال.

واندلع حريق كبير في مستودع للاطارات في المنطقة الحرة في مرفأ بيروت، الخميس، وشوهدت ألسنة النيران والدخان تغطي سماء المنطقة، وفق ما أوردت الوكالة الوطنية للاعلام.

وشدد عون على ضرورة معرفة السبب بأسرع وقت ومحاسبة المتسببين مضيفا ان العمل يجب ان ينصب على درس الإجراءات الفعالة لضمان عدم تكرار ما حصل”.

ووجه الرئيس اللبناني التحية للجيش والدفاع المدني وفوج الإطفاء على الجهود الجبارة التي بذلوها اليوم لمحاصرة الحريق وإطفائه.

وفي السياق ذاته اعتبر رئيس حكومة تصريف الأعمال حسان دياب أن “ما حصل في المرفأ يمثل طعنة جديدة للبنانيين جميعا واستهتار كبير واهانة للدولة والمجتمع”، وقال: “يجب الاسراع في التحقيق لتحديد المسؤوليات، ويجب ان تكون هناك اجوبة واضحة على اسئلة الناس”.

وأعلنت اللجنة الدولية للصليب الأحمر الخميس أنها تخزّن حصصاً غذائية وكميات كبيرة من الزيت داخل المستودع الذي اندلعت فيه النيران في مرفأ بيروت، ما قد يهدد بعرقلة عملياتها الإنسانية.

وقال المدير الإقليمي للجنة في الشرق الأوسط والأدنى فابريزو كاربوني في تغريدة “المستودع حيث اندلعت النيران تخزّن فيه اللجنة الدولية للصليب الأحمر الآلاف من الحصص الغذائية ونصف مليون ليتر من الزيت” مضيفاً “حجم الضرر لم يُحدّد بعد وقد تتأثر عملياتنا الانسانية بشكل كبير”.

Ссылка на источник

أخبار
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *